بعد إلغاء مناقصتها.. صفقة بالتراضي بضعف أعلى عرض لها
الثلاثاء, 06 سبتمبر 2022 09:48
 قرار منح الصفقة بالتراضي للهندسة العسكرية

  منحت وزارة الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي صفقة ترميم مبنى الحكومة القديم للهندسة العسكرية بمبلغ 2.3 مليار أوقية قديمة، وهو مبلغ قريب من ضعف أعلى عرض تم تقديمه للمناقصة التي أعلنتها الوزارة إبريل الماضي، قبل أن تلغيها يوليو.

 

فيما تجاوز المبلغ الذي منحت به الصفقة ثلاث أضعاف أقل عرض تم تقديمه للمناقصة، حيث لم يتجاوز نحو 700 مليون أوقية قديمة.

 

وتم منح الصفقة للهندسة العسكرية عبر الوكالة الوطنية لتنفيذ ومتابعة المشاريع "أنسب".

 

وكانت الوزارة قد أعلنت شهر إبريل الماضي عن مناقصة لترميم مبنى الحكومة القديم، وتقدمت عدة شركات للمشاركة في المناقصة.

 

وكان أعلى مبلغ تم تقديمه خلال المناقصة التي تم إعلانها شهر إبريل الماضي هو 1.2 مليار أوقية قديمة، وجاء العرض الثاني بنحو 1.1 مليار أوقية قديمة، والثالث بـ950 مليون أوقية قديمة، فيما كان أقل عرض بنحو 700 مليون أوقية قديمة.

 

وفي يوم 10 يوليو الماضي أعلنت الوزارة المناقصة "غير مثمرة"، ما يعني إلغائها، فيما عادت نهاية الأسبوع المنصرم لمنحها عبر التراضي للهندسة العسكرية بمبلغ 2.3 مليار أوقية قديمة، وأجازتها اليوم اللجنة الوطنية لمراقبة الصفقات العمومية.  

 

وحازت الهندسة العسكرية على الكثير من الصفقات خلال السنوات الأخيرة، وخصوصا من وزارات الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي، والمياه والصرف الصحي، والتجهيز والنقل، وغيرهم.